يوتيوب يطبق سياسة الأحداث العنيفة الكبرى في أوكرانيا

Hend5 يونيو 2022آخر تحديث : منذ 4 أشهر
Hend
تقنية
يوتيوب يطبق سياسة الأحداث العنيفة الكبرى في أوكرانيا

قامت الجهات المعنية بإدارة محتويات منصة يوتيوب بحجب أكثر من 70 ألف فيديو منشور يتضمن محتوى مرتبط بمجريات الحرب المندلعة بين روسيا وأوكرانيا، إلى جانب نحو 900 قناة خاصة للعمل على المنصة، ويعود قسم كبير منها إلى فلاديمير سولوفيوف الصحفي الروسي المؤيد لسياسات بوتين.

سياسة الأحداث العنيفة الكبرى لمنصة يوتيوب

وقد اتخذت إدارة يوتيوب هذه الإجراءات الحازمة امتثالا منها لسياسة الأحداث العنيفة التي تمنع إنكار أو تحريف الحوادث والجرائم الدولية الخطيرة، إلى جانب التقليل من شأن الكوارث الإنسانية ذات البعد الاجتماعي والطابع القاسي، ولعل جريمة الهولوكوست وقضية ساندي هوك أبرز مثالين لذلك.

وقد انضمت أحداث الغزو الروسي للأراضي الأوكرانية لهذا النوع من المحتويات الإلكترونية، حيث وجد ضمن المقاطع المحذوفة العديد من الادعاءات التي تصف مجريات الحرب بأنها عملية تحرير لأوكرانيا.

التزامات يوتيوب في أزمة الحرب الروسية الأوكرانية وتقديم الحقيقة

وقد اضطرت إدارة يوتيوب لاتخاذ هذه الإجراءات بعيد تشويه الحقائق الذي تتعرض له الحملة الإعلامية المواكبة لهذه الحرب، ومحاولات تحريف الوقائع وبرمجة الرأي العام لتقبل أفكار منافية للواقع.

الأمر الذي استدعى من يوتيوب تقديم دقة وشفافية عالية للمحتوى المنشور، مما جذب متابعة واسعة من قبل المهتمين من دول روسيا وأوكرانيا وبولندا، إضافة إلى الراغبين بمتابعة محتوى حقيقي غير منحاز، يعبر عن واقع مجريات الصراع الأحدث في العالم، ويعكس تطورات الأوضاع في الساحة العالمية.

الاخبار العاجلة