أبحاث طبية تطرح 9 أطعمة للحفاظ على صحة فمك وبقاؤه نظيفا

Hend21 أبريل 2022آخر تحديث : منذ 5 أشهر
Hend
منوعات
أبحاث طبية تطرح 9 أطعمة للحفاظ على صحة فمك وبقاؤه نظيفا
أبحاث طبية تطرح 9 أطعمة للحفاظ على صحة فمك وبقاؤه نظيفا

نشرت أبحاث موقع “health ” مجموعة أطعمة تعمل على صحة وسلامة الفم والأسنان، لا نغفل عن أهمية بقاء الفم والأسنان بصحة وحالة جيدة، إذ تؤثر على القلب وأجهزة أخرى علاوة على الحالة النفسية والمزاجية للشخص.

9 أطعمة مفيدة للفم

الزبادى: يتضمن الزبادى واللبن الرائب العديد من العناصر الغذائية مثل عنصر الكالسيوم حيث يساعد بدوره فى تقوية طبقة مينا الأسنان التى تعرف بأنها الطبقة الخارجية للأسنان، وذلك طبقا للأبحاث العلمية المعاصرة، بالإضافة إلى تقليل المركبات المسؤلة عن تقليل المركبات التى تٌحدث الرائحة الكريهة مقل كبريتيد الهيدروجين، لكن ينبغى تقليل أو تجنب الزبادى المحتوى على سكر عالى أو مواد حافظة كثيرة.

التفاح: يلعب اللعاب الذى تفرزه الفاكهة المقرمشة كالتفاح والكرفس والجزر على تطهير الفم من أى بكتريا ربما تٌحدث تلوث.

الزبيب: من الأطعمة اللزجة المفيدة التى تحسن من سلامة وصحة الفم والأسنان ، حيث أثبتت دراسة علمية لجامعة شيكاغو لطب الأسنان إحتواء الزبيب على مواد فعالة تمنع تسوس الأسنان وتحمى من أمراض اللثة.

الشاى الأخضر: شاع استخدامه كمشروب لتقليل الوزن، أثبتت الأبحاث العلمية مؤخرا دوره الفعال فى تقوية اللثة حيث يعمل على التقليل من الإلتهابات والحد من نمو البكتريا الموجودة فى الفم.

الحبوب الكاملة: تتعدد الأمثلة للحبوب الكاملة منها القمح والأرز والشوفان والشعير وغيرها، فتلك الحبوب تعمل بشكل غير مباشر على بقاء اللثة قوية، حيث تعمل على زيادة قدرة الجسم على القيام بمعالجة السكر فى الدم.
القرفة: يستخرج منها زيت يحتوى على المادة الفعالة ألدهيد سيناميك حيث يمنع نمو البكتريا ، لذا تميزت القرفة من القدم فى الحفاظ على صحة الفم من خلال منع العدوى.

التوت البرى: يكثر استخدامه فى علاج الإلتهابات التى تصيب المثانة، ونظرا لأنه يحوى مركبات طبيعية من شأنها منع إلتصاق البكتريا بالفم، كما أثبتت الدراسات العلمية أن عصير التوت البرى يمنع تكوين مادة الجلوكان التى تساعد على تكون البلاك، ويجب التنبيه على غسيل وتنظيف الأسنان بعد تناوله لوجود الكثير من السكر والأحماض.

البصل: بالرغم من رائحته النفاذة إلا أنه فعال جدا ضد البكتريا و له دور أيضا فى منع التجاويف.

الخصروات الورقية: تمتاز بكثير من العناصر الغذائية الصحية للجسم ، وتعزز من معالجة سكر الدم وصحة الأسنان، كما لها دور أيضا فى تحفيز إخراج اللعاب وبها مواد كيميائية تقضى على البكتريا.

الحليب ومنتجاته: يحتوي على الكالسيوم المفيد فى صحة وقوة العظام والأسنان، كما يعمل بروتين الكازين الموجود بهما على تحييد الحمض المفرز من البكتريا مما يمنع تصبغ الأسنان باللون الأصفر و تقليل رائحة الفم الغير مرغوبة .

الاخبار العاجلة