وفاة أكبر معمرة بالعالم عن عمر يناهز 118 عام

Farah18 يناير 2023آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
Farah
منوعات
وفاة أكبر معمرة بالعالم عن عمر يناهز 118 عام

تُوفيت اليوم المرأة الفرنسية لوسيل راندون، والتي عُرفت بأنها أكبر معمرة في العالم، وماتت عن عمر يناهز الـ118 عامًا، في إحدى دور رعاية المسنين، الموجودة في مدينة تولون بجنوب فرنسا، وسُميت بالأخت أندريه، وذلك من أن أعلنت نذورها عام 1994.

وفاة أكبر معمرة بالعالم لوسيل اليوم

ماتت أكبر معمرة بالعالم لوسيل راندون، أثناء نومها بدار رعاية المسنين، قامت مجموعة أبحاث علم الشيخوخة بإدراج لوسيل ضمن قائمة أكبر شخص على قيد الحياة.

اُدرجت كأكبر معمرة بالعالم في إبريل 2022، وحصلت على الرقم القياسي كأكبر متعافٍ من فيروس كورونا، بعدما أُصيبت به عام 2021.

أوضحت موسوعة الأرقام القياسية “جينيس”، أن لوسيل هي ثاني أكبر شخص في فرنسا، وثاني أكبر شخص في أوربا، سُجل على الإطلاق.

من هي لوسيل راندون أكبر معمرة بالعالم

وُلدت لوسيل راندون أكبر معمرة بالعالم عام 1904 بجنوب فرنسا، عاصرت فترة الحربين العالميتين الأولى والثانية، وهي راهبة فرنسية، عُرفت باسم الاخت أندريه، وذلك منذ أن وهبت نفسها عام 1944.

وُلدت لوسيل حينما اُقيم “تور دو فرانس” سباق دراجات فرنسا، وأُقيم هذا السباق لدورة واحدة فقط، وقد عاصرت الراحلة 27 رئيسًا فرنسيًا، وكرست راندون نفسها من أجل خدمة المذهب الكاثوليكي.

كانت لوسيل دائمًا ما تقول: أن الرب وحده هو من يعلم سر عمرها الطويل، وبعد وفاة أكبر معمرة بالعالم، أصبحت ماريا موريرا الإسبانية، هي من تحمل لقب أكبر شخص بالعالم، حيث أن عمرها يناهر 115 عامًا.

الاخبار العاجلة