المانيا تضع خطة طوارئ بشأن توفير الطاقه بعد صدامها مع روسيا

SAM10 أبريل 2022آخر تحديث : منذ 4 أشهر
SAM
مال وأعمال
المانيا
المانيا

في المشاكل التي يتعرض لها كل بلدان العالم مقارنه النبي روسيا التي تتحكم في عدد كبير من الغاز ومشتقات البترول في حربها ضد اوكرانيا ولا اقامه الظهر الاتحاد الاوروبي بمنع التعامل معها ووقف التعامل معها وضعها في المناطق المحظوره في التعامل بينها وبين دول الاتحاد الاوروبي بسبب خلقها لي القوانين والتعدي على حقوق الغير.

 

وقررت على الحكومه الالمانيه لمواجهه تلك على ازماته وتعتلي توفير الطاقه وتفعيل خطه طوارئ تقوم عليها لامداد نفسها به طرقان للطاقه لمرحله الانذار المبكر لي الغاز .

 

لا شك ان الحرب الاوكرانيه الروسيه لها دور كبير في زعزعت الاقتصاد العالمي بينا دول وجميع الدول الاوروبيه حيث يتم رفع ثمن الغاز الروسيه لعدد كبير من المبالغ الماليه كما سيتم فرض الرئيس الروسي على ان يتم دفع ثمن الغاز بالروبل الروسي ولن يتم اعتماد الدولار والجنيه الاسترليني واليورو .

 

وكانت الدول الاوروبيه قدرات ان كل ما يقوم به الرئيس الروسي هو خرقا لا القوانين والبنود حيث كان تم توقيع عقود بينه وبين الدول التي قامت باستيراد الغاز الطبيعي منه قبل الازمه الاوكرانيه الروسيه التي انطلقت منذ الاسابيع الماضيه.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة