التليفزيونات الذكية تتجسس على المستخدمين حتى في حال إغلاقها

Farah10 ديسمبر 2022آخر تحديث : منذ شهرين
Farah
تقنية
التليفزيونات الذكية تتجسس على المستخدمين حتى في حال إغلاقها

حذر أحد خبراء التحليل الأمني الروسيين، من إمكانية استخدام التليفزيونات الذكية في التجسس ومراقبة الناس، واستغلالها في أعمال التجسس حتى وإن لم يشغلها المستخدم، وأوضح إلكسندر باغوف الخبير الأمني، أن التلفزيونات الحديثة أو ما تُعرف باسم التلفزيونات الذكية، مزودة بميكروفونات وكاميرات.

استخدام التلفزيونات الذكية في التجسس على المستخدمين

أوضح باغوف لصحيفة إزفيستيا الروسية، أن هذه التلفزيونات الذكية في الأساس مزودة بالميكروفونات والكاميرات، ومن الممكن أن يستغلها بعض المتصطففين في التجسس على أصحابها، حتى في حالات إيقاف تشغيل التلفزيونات.

أشار باغوف إلى أنه عن طريق التسلسل للتلفزيونات الذكية، يصبح بإمكان القراصنة أن يصلوا إلى الأجهزة الأخرى التي توجد ضمن الشبكة، سواء كانت أجهزة كمبيوتر أو هواتف نقالة.

تحذير من التلفزيونات الذكية وإمكانية استغلالها في أعمال التجسس

يتم تزويد أجهزة التلفزيونات الذكية بأجهزة، تسمح لها بالاتصال بشبكة الإنترنت، ومن الممكن أن يتدخل المتطفلين والدخلاء، واستخدام التفلزيونات كنقطة إنطلاق، يمكن من خلالها الوصول للشبكة الداخلية التي يتصل بها.

ينصح باغوف بضرورة الإنتظام في تحديث برامج التلفزيون، وأن يتم عزل أي أجهزة أخرى لم يتم التأكد بعد من اختراقها، وذلك للحد من تدخل المتطفلين والدخلاء، ومحاولة اختراق شبكة المنزل.

وفي السياق نفسه، فقد أكدت دراستان أجريتا بشكل منفصل، على أن التلفزيونات الذكية بمختلف علاماتها التجارية، تنقل بيانات المستخدمين الحساسة، لشركات فيسبوك ونتفليكس وجوجل، حتى وإن كان الجهاز غير نشط.

الاخبار العاجلة