بولندا تعلن الضربة الصاروخية الروسية ليست متعمدة

Farah18 نوفمبر 2022آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
Farah
منوعات
بولندا تعلن الضربة الصاروخية الروسية ليست متعمدة

ذكرت دولة بولندا إحدى دول الأعضاء في حلف شمال الأطلي، وتعد رعضواً رئيساً في التحالف العسكري للإتحاد الأوربي، أن الضربة الصاروخية الروسية التي وصلت لأراضيها الزراعية، وأسفر عنها مقتل إثنين، أنها ليست هجوم متعمد، وذلك لأن الدفاعات الجوية الأوكرانية قامت بإطلاق قذائف صاروخية ضد روسيا.

بولندا.. الضربة الصاروخية الأخيرة ليست هجوم متعمد

قالت مصادر بولندية، أن الضربة الصاروخية الأخيرة ما هي إلا قذيفة صاروخية غير متعمدة، تم إطلاقها من الجانب الأوكراني ضد روسيا، بعدما قامت القوات الروسية باستهداف شبكة الكهرباء الأوكرانية.

أكد ينس ستولتنبرج أمين عام حلف الناتو، أثناء اجتماعاً عسكرياً للدول الأعضاء في بروكسل، أن النتائج الأولية ليس بها ما يؤكد على أن هذا النجوم متعمد.

تؤكد التقييمات الأولية لهبوط الصاروخ، أن هناك أي احتماليات أن يكون لهذه الضربة تصعيداً آخر للحرب الروسية الأوكرانية، وإن كانت روسيا هي من استهدفت بولندا بشكل متعمد، فهذا ليس خطأ أوكرانيا.

جو بايدن.. مستبعد أن تكون روسيا هي من أطلقت الصاروخ على بولندا

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، أمه من المستبعد أن تقوم روسيا بإطلاق هذا الصاروخ، وأكد على حرصه أن يكتشف ما حدث بدقة، قبل أي تقييمات بولندية أو تقييمات من قبل الناتو.

أكد ثلاثة مسئولين في أمريكا، أن كافة التقييمات الأولية، تدل على أن أوكرانيا هي من أطلقت النار على إحدى الصواريخ الروسية القادمة إليها.

تحدث المسئولين أنه لن يتم الكشف عن هويتهم، لأن هذا الأمر ليس مخول لهم أن يناقشونه بشكل علني.

الاخبار العاجلة