موزمبيق تسعى للقضاء على التماسيح

SAM9 أبريل 2022آخر تحديث : منذ 6 أشهر
SAM
منوعات
التماسيح
التماسيح

قررت الساطات في موزمبيق، بالقيام بقتل التماسيح المجودة بهدف الحد من تكاثرها، نظرا لأنها تشكل خطورة على كل من يسكن في هذه المنطقة، فيعتبر التمساح هو أحد الحيوانات البرمائية الشرسة جدا، وليس من السهل التعامل معها، بل يتطلب الأمر حذر شديد.

التماسيح   تشكل خطرا كبيرا على الناس في موزمبيق

وقامت زيمبابوي بالقيام ما يقرب من 8 تماسيح في أحد المناطق التي تحتوي على كمية هائلة من التماسيح الشرسة جدا، والتي تسبب خطر كبير على كل من يقوم بالإقتراب نحو هذا المكان، كما قررت السلطات بجمع كل بيض التماسيح لمنع التكاثر والإنتشار، مما يتطلب بعد ذلك قلة السيطرة على الأمر.

من المؤكد أن حالة المنطقة في زيمبابوي تشهد هلعا ورعبا، بسبب الهجمات التي شكلها هؤلاء التماسيح الفترة الأخيرة، الأمر الذي سبب قلق وخوف للمواطنين في تلك المنطقة.

التمساح ليس هو الحيوان الخطير الذي يسبب قلق في زيمبابوي، بل تقوم الأسود والفيلة بهجمات أيضا ضمن هذا النطاق المرعب، والسلطات لا تتمكن من حل هذه الأزمة.

الاخبار العاجلة