تعاون جديد بين المملكة وكوريا الجنوبية بمجال المفاعلات النووية

Farah2 نوفمبر 2022آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
Farah
منوعات
تعاون جديد بين المملكة وكوريا الجنوبية بمجال المفاعلات النووية

جاء اتفاق جديد بين المملكة وكوريا الجنوبية بشأن قطاعات الطاقة والمفاعلات، حيث اتفق كل من وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان حفظه الله، مع الوزير لي تشانغ وزير الصناعة والتجارة والطاقة في كوريا الحنوبية، بشأن تعزيز سبل التعاون بين البلدين، فيما يتعلق بمجالات المفاعلات المدمجة الصغيرة والمفاعلات النووية العملاقة، بالإضافة للتعاون في مجالات الطاقة المتجددة والشبكات الكهربية والهيدروجين النظيف.

التعاون في مجالات المفاعلات النووية الكبيرة والمدمجة بين المملكة وكوريا الجنوبية

حل اليوم تعاوناً جديدا بين المملكة وكوريا الجنوبية في عدة مجالات، وذلك بعد اجتماع وزير الطاقة السعودي ووزير الطاقة والتجارة والصناعة الكوري، حيث عقد اجتماعاً عبر الإتصال المرئي، وتناول الوزيران مناقشات حول ضرورة دعم استقرار سوق النفط والطاقة العالمي.

وأشار الوزيران أن هذا الاستقرار لن يأتي إلا عن طريق التشجيع، على التعاون والحوار بين كل من الدول المصدرة للنفط والدول المستهلكة له، مؤكدين على أن المملكة ستظل أكبر الدول المصدرة لخام البترول لكوريا الجنوبية، وستظل شريكاً موثوقا.

 التعاون بين قطاعي الطاقة السعودي والكوري

رأي الوزيران أن البلاد بحاجة لضمان أمن الإمدادات البترولية، وامدادات كافة مصادر الطاقة بالأسواق العالمية، كما شددا على أهمية استمرار التعاون بين قطاعي الطاقة الكوري والسعودي، ويتضمن هذا عدد من المشروعات البتروكيماوية، بالإضافة إلى تبادل الخبرات، ومراعاة أجندة التفاهم بشأن اقتصاد الهيدروجين، بين كلا من الحكومة الكورية الجنوبية والسعودية.

الاخبار العاجلة